الجمعة، 16 يونيو، 2006

محاضرة في جمعية الشارقة لرعاية المكفوفين

في الشهر الماضي وفي الملتقى الأول لمجموعة الإمارات للإنترنت ألقيت محاضرة حول الإنترنت، وبعد المحاضرة طلب مني أن أعيد إلقاءها في جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين، وقد فعلت ذلك بالأمس في الشارقة.

خرجت من المنزل مع أخي في الساعة الثانية والنصف ظهراً، مع أن موعد المحاضرة هو الساعة الخامسة والنصف عصراً، مع ذلك وصلنا متأخرين بضع دقائق، دبي لوحدها تحتاج إلى ساعة لكي تعبر من خلالها إلى الشارقة، أما طرق مدينة الشارقة فهي غير معروفة لنا، كنت نعتمد على خريطة مرسومة، لكننا لم نتبع الطريق كما يجب وضاعت علينا الدقائق في البحث عن الجمعية حتى وصلنها.

كنت متوتراً بعض الشيء قبل المحاضرة، لأنني أتعامل مع فئة لم يسبق لي أن تعاملت معها، في السابق كنت أعتمد على عرض يحوي صوراً توضيحية لما أريد أن أقوله، لكنني الآن لا أستطيع استخدام هذا العرض وعلي أن أعتمد كلياً على نفسي وأشرح كل شيء، وفي أي محاضرة أو دورة أفضل الوقوف والمشي أمام الجمهور لكن في هذه المحاضرة علي أن أجلس في مكاني، كل شيء مختلف هنا.

لكن ما إن بدأت في التحدث حتى زالت كل مخاوفي، التفاعل كان جيداً، والأسئلة التي طرحت كانت أسئلة مهمة ومفيدة، لم يكن هناك شيء يستحق أن أكون متوتراً من أجله، على العكس تماماً، كنت سعيداً بهذه التجربة بعد انتهاء المحاضرة.

قناة الشارقة الفضائية صورت المحاضرة وأجرت لقاء سريعاً معي ومع الأخ خالد ثاني المدير التنفيذي لمجموعة الإمارات للإنترنت، ستعرض اللقاءات في أحد البرامج اليوم غداً، المشكلة أنني لا أتذكر اسم البرنامج، المهم أنه سيكون برنامجاً يعرض الأنشطة والفعاليات المختلفة في الشارقة، هل يتذكر أحدكم اسم البرنامج وموعد عرضه؟.

إضافة: سيعرض البرنامج في الغد في الساعة السابعة والنصف مساء بتوقيت الإمارات.