الأحد، 20 أبريل، 2008

سباق سيارات في المدارس

عندما نعامل الأطفال كأطفال ونظن أنهم غير قادرين على استيعاب مفاهيم كبيرة أو مسائل معقدة فسيبقون أطفالاً وسيتأخرون في تعليمهم أو ربما لن يكتسبوا أي علم حقيقي بل فتات معلومات وأفكار متفرقة توصلهم إلى الجامعة وعندها يكون الوقت متأخراً جداً لأن الطالب كره القراءة والعلم والتعلم ولا يفكر بشيء من هذا بل يركز أكثر على الوظيفة والراتب والمكانة الاجتماعية.

هل يمكن أن يتعلم الطلاب مفاهيم معقدة في الرياضيات والفيزياء؟ هناك أمثلة كثيرة حول العالم تقول: نعم يمكنهم ذلك، لكن ليس بالوسائل التقليدية، ليس بالتلقين ومحاولة حشو عقولهم بأفكار تجريدية لا يستطيعون ربطها بالواقع.

لنتعرف على مشروع F1 in Schools، الحرف F والذي يتبعه الرقم واحد يرمز إلى سباقات فورميولا 1 للسيارات الرياضية، هذه السباقات ليست مجرد سباقات قوة وسرعة، بل هو تحد علمي وهندسي كبير، السباق لا يخوضه السائق وحده بل فريق كبير من المهندسين الذين يعملون خلف الكواليس لاستخراج كل ما يمكنهم من السيارة، يحاولون أن يجعلونها سريعة في الطرق المستقيمة وانسيابية فلا تقاوم الهواء بشكل كبير، وثابتة على المنعطفات فلا تخرج عن مسارها بسهولة، ويحاولون تصميم المحرك بحيث يتحمل الضغط الهائل أثناء السباق ويعطي أقصى قوة ممكنة.

كل هذا بحاجة إلى خبرة كبيرة في الرياضيات والفيزياء ولا بد من الاستعانة بالحواسيب لإنجاز عمليات حسابية كثيرة ولتصميم السيارة واختبارها، في الحقيقة الفرق المتنافسة تستخدم السوبر كمبيوتر وليس مجرد حواسيب عادية.

مشروع F1 in Schools يحاول أن يطبق نفس الأفكار في المدارس لكن بحجم أصغر بكثير، هذا المشروع هو عبارة عن مسابقة عالمية بدأت في بريطانيا سنة 1999م، يمكن لكل مدرسة أن تشارك بفريق مكون من 3 إلى 6 طلاب تتراوح أعمارهم بين 11 إلى 18 عاماً، كل فريق عليه أن يصمم سيارة صغيرة باستخدام الخشب ويدفع السيارة أسطوانة هواء مضغوط.

في المسابقة تتنافس الفرق بوضع السيارات على مسار مستقيم يبلغ طوله 80 قدماً - أي 25 متراً تقريباً - وتنطلق السيارات في نفس الوقت ومن يصل أولاً هو الفائز، يبدو الأمر بسيطاً لكنه في الحقيقة ليس كذلك لأن الفرق تتنافس بينها باستخدام العلم، باستخدام الرياضيات والفيزياء.

يجب على الطلاب أن يتعلموا مفاهيم معقدة في الفيزياء مثل الاحتكاك والمقاومة وانسيابية الهواء لكي يصمموا سيارة انسيابية تثبت على الطريق ولا تطير وفي نفس الوقت تقلل نسبة الاحتكاك والمقاومة إلى أقل حد، من يستطيع فعل ذلك سيحصل على أسرع وقت لقطع مسافة السباق.

هل تريد تخمين الوقت الذي تتطلبه أسرع سيارة لقطع مسافة 25 متراً؟ 1.083 ثانية!! ثانية واحدة و83 جزء من الألف من الثانية! هل يستطيع أحدكم أن يخبرني عن سرعة السيارة؟ لدينا المسافة والوقت لكنني لا أعرف كيف استخرج السرعة!

المسابقة لا تركز فقط على الجانب العلمي بل أيضاً على الجانب العملي، إذ أن على كل فريق من الطلاب أن يبحث عن ممول وراعي للفريق، فهناك الآن مسابقات دولية وكل فريق بحاجة إلى استخدام الحاسوب لتصميم السيارة ولتصنيعها واختبار انسيابيتها.

تصمم السيارة أولاً باستخدام الحاسوب ثم تصنع بالاعتماد على الحاسوب، مرحلة التصنيع تعتمد على آلة تأخذ مقاسات تصميم ثلاثي الأبعاد من الحاسوب ثم تحفر التصميم على قطعة من الخشب فيكون الناتج في النهاية سيارة مصنعة بدقة عالية.

المسابقة أصبحت عالمية ووصلت إلى بلداننا مؤخراً، هناك اهتمام كبير من قبل فرق سباقات فورميولا 1 بهذه المسابقة لأنهم يريدون من هؤلاء الطلاب أن يعملوا لديهم بعد سنوات كمهندسين لسيارات السباقات.

الطلاب المشاركون في هذه المسابقة يتعلمون مفاهيم لا يجدونها في الكتب لديهم، بل هي علوم متقدمة يدرسها الطلبة في الجامعات مع ذلك تثبت هذه المسابقة أن بإمكان أطفال ومراهقين تعلم هذه المفاهيم المعقدة وتطبيقها على أرض الواقع.

هكذا يجب أن يكون التعليم، يمكن للأطفال أن يتعلموا أشياء كثيرة لو أتحنا لهم الفرصة والمصادر التي يحتاجونها، وعلينا أن نرمي بخوفنا جانباً ونثق بقدراتهم فلا نعاملهم معاملة الأطفال، فهم قادرون على تحمل المسؤولية، كل ما يحتاجونه هو التوجيه والنصيحة ولنتركهم يبدعون.

إقرأ المزيد: