الاثنين، 6 أغسطس، 2007

حاسوب لكل طفل … ولمعظم الناس

حاسوبنا في هذا الموضوع ليس قديماً بل هو حديث ولم يصل إلى الأسواق بعد، مع ذلك أتحدث عنه لأن أحد زوار هذه المدونة اقترح علي ذلك وهو الأخ "عابر سبيل" وذكر أن الحاسوب يحقق بعض الأفكار التي أتحدث عنها، وهذا صحيح.

حاسوبنا اليوم هو XO-1 الذي سمي بأسماء كثيرة، فهو مشروع OLPC أو One Laptop per Child أو "حاسوب لكل طفل" وقد مر بمراحل تطوير عديدة لكنني لن أخوض في هذه التفاصيل بل سأتحدث عن المشروع كما هو اليوم.

فكرة المشروع مبنية على أساس توفير حواسيب للأطفال في دول مختلفة مثل تايلاند والبرازيل ونيجيريا وغيرها، هؤلاء الأطفال لن يشتروا الحواسيب إنما ستقوم حكوماتهم بفعل ذلك ويفترض أن توزعها على الأطفال مجاناً.

بدأ المشروع بفكرة إنشاء حاسوب يكلف 100 دولار، لكن اليوم سعر الحاسوب يتراوح ما بين 135 إلى 175 دولاراً ويتوقع أن يصل إلى السعر المستهدف في العام المقبل.

منظمة OLPC وضعت خمسة معايير يجب أن يحققها هذا الحاسوب:

  • تقليل استهلاك الطاقة إلى أقل حد ممكن.
  • تقليل تكاليف تصنيع الجهاز إلى أقل حد ممكن.
  • مظهر رائع للجهاز.
  • يجب أن يحوي الجهاز خاصية تجعله كتاباً إلكترونياً.
  • البرامج المستخدمة في الجهاز يجب أن تكون برامج حرة.

المواصفات

عندما صمم الحاسوب وضع في عين الاعتبار أنه سيستخدم في أماكن صعبة، فلا بد أن يعمل الحاسوب بدون أن يتعطل من حرارة الجو أو الغبار، وعليه أن يكون قوياً يتحمل الصدمات لأن من سيستخدمه بشكل أساسي هم الأطفال، وأخيراً يجب ألا يستهلك الحاسوب الكثير من الطاقة لأنه قد يستخدم في أماكن نائية لا تحصل على الكثير من الطاقة أو تكلفة الكهرباء فيها كبيرة.

الحاسوب يعمل بمعالج من نوع Geode من إنتاج شركة AMD وبسرعة 433 ميغاهيرتز، لماذا اختير هذا المعالج؟ لأنه لا يستهلك الكثير من الطاقة وهذا يعني أنه لا ينتج حرارة كبيرة، ويحوي أيضاً معالج بطاقة الشاشة، أو ما يسمى graphics controller وهو الجزء المسؤول عن عرض الصور على الشاشة، هذا يعني توفير المساحة والوقت عند تصميم الجهاز وتخفيض التكاليف.

الشاشة في هذا الجهاز لها فكرة فريدة من نوعها وبحسب علمي ليس لها مثيل، فهي تعمل بنمطين، الأول بدقة عالية وبدون ألوان أو إضاءة خلفية وهو مناسب عندما يستخدم الحاسوب خارج المدرسة حيث تكون الإضاءة الطبيعية قوية كفاية وهو مناسب أيضاً لعرض النصوص بدقة عالية، النمط الثاني هو أقل دقة لكنه يعمل بالألوان وبإضاءة خلفية.

الذاكرة بحجم 256 ميغابايت والقرص الصلب بحجم 1 غيغابايت وهو من يعتمد على تقنية ذاكرة فلاش الثابتة، بمعنى آخر القرص الصلب لا يتحرك أو يدور كما تفعل الأقراص الصلبة في حواسيبنا العادية، هذا مهم جداً لأنه يزيد من قوة تحمل الجهاز، فليس هناك أجزاء متحركة فيه، لا قرص صلب ولا مراوح ولا مشغلات أقراص صلبة أو مشغلات DVD.

يحوي الجهاز أيضاً سماعات وكاميرا مدمجة ولوحة مفاتيح مقاومة للماء ومنفذ لبطاقات SD.

بقي هناك شيء واحد في المواصفات أريد الحديث عنه وهو الاتصال اللاسلكي، إذ أن الجهاز يتضمن شريحة تسمح له بالاتصال بالحواسيب الأخرى من نفس النوع، وهؤلاء جميعاً يكونون شبكة يمكن من خلالها أن يتصلوا بالإنترنت أو يرسلوا في ما بينهم الملفات ويتعاونون على حل الواجبات وممارسة الأنشطة، المميز في هذه الشريحة أنها تستطيع العمل ولو كان الحاسوب مغلقاً ولا تستهلك الكثير من الطاقة، بهذا يمكنها أن تصبح بوابة للإنترنت أو تقوم بتقوية إشارة الاتصال اللاسلكي للشبكة والتي قد يستخدمها أي طالب آخر.

بالطبع هناك تفاصيل أخرى في المواصفات ولا أريد أن أطيل أكثر في الحديث عنها، بشكل عام هذه المواصفات تحقق معيارين من المعايير الخمسة، فهي لا تكلف الكثير وفي نفس الوقت لا تستهلك الكثير من الطاقة.

النظام والبرامج

الجهاز يستخدم نظام لينكس ومجموعة من البرامج الحرة، وقد عدلت هذه البرامج بشكل كبير حتى لم تعد تبدو كالبرامج التي نستخدمها على حواسيبنا، ماذا يعني ذلك؟

هذا الجهاز يحوي واجهة جديدة تسمى Sugar - أليس هذا اسم جميل؟! - هذه الواجهة لا تستخدم فكرة سطح المكتب فهي تركز فقط على المهمات التي يريد أن يقوم بها المستخدم، فإذا أراد أن يرسم فعليه أن يشغل برنامج الرسم الذي ليس له اسم محدد، فهو فقط برنامج رسم، عليه أن يرسم ويحفظ رسمه ويخرج، سيجد في الواجهة الرئيسية أن الملف الذي قام بإنشاءه هناك، لا حاجة لتسميته أو حفظه في مجلد ما.

البرامج نفسها هي نسخ من برامج كبيرة قام المبرمجون بحذف الكثير من خصائصها وتصغير أحجامها وزيادة كفائتها لكي تصبح سريعة وعالية الأداء.

البرامج المتوفرة في الجهاز:

  • متصفح ويب مبني على أساس نفس المحرك المستخدم في فايرفوكس.
  • البريد الإلكتروني يعتمد على خدمة جي ميل من غوغل.
  • برنامج معالجة الكلمات.
  • برنامج دردشة بالنص والصوت.
  • مجموعة من لغات البرمجة، منها لوغو وسكويك.
  • برنامج للأصوات والموسيقى.
  • مشغل ملفات فيديو وملفات صوتية.
  • مجموعة ألعاب وأداة لبرمجة وصناعة الألعاب.

ويأتي الجهاز مع مقالات مختارة من موسوعة ويكيبيديا ومجموعة من الكتب.

بمعنى آخر الجهاز يأتي جاهزاً لكل شيء يحتاجه الطالب والمعلم للبدء في عملية التعلم والتشارك وتنمية المعرفة.

هل تستطيع شراء الجهاز؟

ربما، منظمة OLPC تفكر بطرح الجهاز تجارياً لعامة الناس وإن فعلت سأحرص على شراء واحد لأنه الحاسوب المثالي بالنسبة لي، بالطبع المنظمة ستبيعه بسعر أعلى فإذا قام شخص ما بشراء واحد فإنه في نفس الوقت يقوم بدفع تكاليف جهاز آخر سيستخدمه طفل ما في إحدى الدول الفقيرة.

من ناحية أخرى قامت شركات مختلفة بطرح نماذج لحواسيب محمولة صغيرة تحمل نفس الأفكار لكن تعمل بأنظمة تشغيل معروفة كويندوز ولينكس، منها جهاز Asus Eee ذو الاسم الغريب، ونانو بوك من VIA.

إذا كنتم مهتمين بهذه الأجهزة فاحرصوا على مراسلة هذه الشركات، أخبروهم بأنكم تريدون شراء هذه الحواسيب وأنكم تريدون دعماً للغة العربية في أنظمتها، اعملوا على أن تسمع أصواتكم، بهذا الأسلوب فقط يمكن أن نحصل على أجهزة تناسب احتياجاتنا بدلاً من هذه الأجهزة التي نستخدمها اليوم.

وعلي أن أذكر في النهاية بنقطة مهمة لأنها تكرر دائماً في التعليقات: كل شخص لديه احتياجات مختلفة، أعلم ذلك، وبالتالي سيحتاج كل شخص لحاسوب مختلف، أعلم ذلك أيضاً، في هذه السلسلة لم ولن أدعو "كل الناس" إلى اقتناء نوع واحد من الأجهزة، بل أدعو لتوفير خيارات أكثر لتلبية احتياجات الناس المختلفة.

إقرأ أيضاً:

  • الموقع الرسمي لمنظمة OLPC
  • الويكي الرسمي للجهاز، هنا ستجد تفاصيل كثيرة حول المشروع.
  • LiveCD، يمكنك أن تجرب النظام بنفسك على جهازك، قم بإنزال النظام وضعه على قرص مدمج وقم بتشغيله.
  • Emulating XO، يمكنك أن تشغل النظام من داخل نظام التشغيل الذي تستخدمه عبر محاكي يسمى QEMU.
  • Planet OLPC، مجموعة من مواقع المطورين والمهتمين بالمشروع في مكان واحد.