الاثنين، 10 سبتمبر، 2007

القديم

  • جاك ويلش أصبح مديراً لجنيرال إلكترتك في عام 1981م، أدخل إصلاحات إدارية كثيرة وغير أشياء كثيرة وتخلص من أشياء كثيرة، منها أقسام كان البعض يعتبرها أهم أقسام جنيرال إلكترتك ويرتبطون بها عاطفياً.
  • IBM تخلصت من أحد أشهر أقسامها وهو قسم الحاسوب وباعته لشركة لينوفو الصينية، قسم الحاسوب له قيمة تاريخية كبيرة لدى البعض لكونه أنتج حاسوب IBM الذي أصبح معياراً قياسياً لا زلنا نعتمد عليه حتى اليوم، مع ذلك تخلصت منه IBM.
  • ستيف جوبز عاد إلى أبل في عام 1997م وتخلص خلال السنوات التالية من منتجات عدة مثل نيوتن وهايبركارد وحتى آي بود ميني مع أنه كان أحد أنجح منتجات أبل، لماذا فعل ذلك؟ لكي يصنع منتجاً آخر يحقق له نجاحاً أكبر، وقد فعل ذلك وسمى المنتج آي بود نانو.
  • شركة نيسان اليابانية لصناعة السيارات كانت على حافة الإفلاس، جاء كارلوس غصن وغير كل شيء، فمن خسارة وصلت إلى 6.1 مليار إلى أرباح وصلت إلى 2.7 مليار وخلال أعوام قليلة، قصة الصعود السريع هذه جعلته نجماً في اليابان وأصبحت درساً إدارياً للجميع: تخلص من التعقيد، تخلص من القديم الذي لم يعد يفيدك، إجعل الشركة تركز على منتجات مربحة وكن جريئاً.

الأمثلة كثيرة، في كتب الإدارة قرأت مثل هذه القصص بشكل متكرر لأن الشركات تمرض وتهرم، فيأتي مدير جديد ويقوم بعمل اللازم: التخلص من الترهل والجمود وتجديد حيوية الشركة ونشاطها.

ما في المقام لذي عقل وذي أدبي من راحة فدع الأوطان واغترب
سافر تجد عوضاً عمن تفارقه وانصب فإن لذيذ العيش في النصب