الجمعة، 8 أبريل، 2005

رحلة في سلاكوير الصغير

يبدو أن سلاكوير سيبقى التوزيعة الرئيسية التي أستخدمها، فقد كانت بدايتي الحقيقية مع لينكس عندما جربت Vector Linux الذي يعتمد على سلاكوير ثم جربت سلاكوير نفسه، وبالأمس قمت بتثبيت MiniSlack على حاسوبي الرئيسي.

كنت أنتظر الإصدار الثاني من Ubuntu والذي سيطرح اليوم، ولا أدري أين قرأت بأنه سيطرح في السادس من هذا الشهر، أي قبل يومين، على أي حال لم أستطع الانتظار أكثر، فقمت بتثبيت ميني سلاك، وارتكبت حماقة بعدم أخذ نسخة احتياطية من ملفاتي، ونصيحة لكل من يريد تثبيت لينكس على نفس الحاسوب الذي يحوي ويندوز: خذ نسخة احتياطية من ملفاتك.

على أي حال تثبيت ميني سلاك بالنسبة لي عملية سهلة ولم يحدث شيء لنظام ويندوز، هذه التوزيعة ليس فيها شيء مميز، بسيطة وصغيرة الحجم تأتي في قرص واحد، ويجب على المستخدم تعديل الإعدادت يدوياً لتشغيل نظام X11 وتشغيل الفأرة وإذا لم يعمل شيء ما فعليه أن يعرف كيف يصلح هذا الخطأ بنفسه، توزيعة تجبر المرء على تعلم الأساسيات وهذا ما أريده، هناك أدوات بسيطة لتثبيت وحذف البرامج، لكنها لا تضمن لك أن البرنامج سيعمل، وتأتي التوزيعة مع نظام slapt-get الذي يثبت البرامج ويثبت كل ما تحتاجه هذه البرامج لتعمل، إلا أن المشكلة هنا أن عدد البرامج التي يوفرها قليل جداً، لذلك كان علي أن أذهب إلى موقع LinuxPackages لإنزال وتثبيت بعض البرامج بنفسي.

بعد تثبيت التوزيعة، قمت بتشغيل سكربت xorgconfig الذي يساعد المستخدم على إعداد الشاشة لتشغيل نظام X11، وقد قمت قبل ذلك بكتابة مواصفات الشاشة لدي ونوع معالج الرسومات، وهذا ساعدني على إدخال المعلومات الصحيحة، وهكذا استطعت تشغيل X11 بدون مشاكل، إلا الفأرة التي لم يعمل فيها الزر الأوسط أو العجلة الصغيرة، بحثت في منتدى موقع ميني سلاك ووجدت موضوعاً يقدم حلاً للمشكلة.

بعد ذلك أردت إضافة اللغة العربية للوحة المفاتيح ووجدت هذه الصفحة تشرح كيف يمكن إضافة لغة أخرى في ملف xorg.conf، أضفت اللغة العربية، وقمت بتشغيل نظام X11، سطح المكتب الأساسي هو Xfce، لم يكن تصميم سطح المكتب جميلاً، قمت بتثبيت Clearlooks وقمت بإنزال صور جميلة لسطح المكتب وغيرت من تصميم مدير النوافذ، الآن التصميم أفضل وأجمل ... نسبياً!

ثم قمت بنسخ الخطوط من قسم ويندوز إلى لينكس، وضعتها في المجلد /etc/share/fonts وهكذا يستطيع كل مستخدم جديد الحصول على نفس الخطوط، الآن كل ما علي فعله هو الضغط على ALT + Shift لتحويل لغة لوحة المفاتيح، تماماً كما أفعل في ويندوز، كنت أشعر بالحماس مع كل خطوة أنجح فيها، وكانت الساعة تشير إلى الثالثة صباحاً.

بعد ذلك قمت بتثبيت برنامج Terminal لأستخدمه بدلاً من xterm الذي يأتي مع التوزيعة، ثم برنامج Rox Filer مديراً للملفات بدلاً من Xffm الذي وجدته صعب الاستخدام، وهناك مشروع اسمه Thunar يهدف إلى أن يستبدل Xffm ببرنامج يركز كثيراً على قابلية وسهولة الاستخدام، أنا أنتظر هذا المشروع لأنني أعتقد أنه سيقدم برنامجاً رائعاً.

هذه جولة سريعة لما فعلته في الليلة الماضية، بالطبع هناك تفاصيل صغيرة وكثيرة لم أذكرها، كل ما علي فعله الآن هو تعلم بعض الأمور الصغيرة هنا وهناك، وكذلك التعود على استخدام النظام، ولعلي بعد ذلك أنتقل له كلياً.