الاثنين، 11 أبريل، 2005

الويب كشبكة ويكي ضخمة

أقرأ الآن كتاباً يتحدث عن نشأت شبكة الويب، أو شبكة WWW، ولفت انتباهي الكتاب إلى أن بداية هذه الشبكة كان من المفترض أن تكون المتصفحات محررات نصوص أيضاً، محررات تدعم HTML وأي تقنية أخرى لبناء المواقع، لكن للأسف لم يطبق هذه الفكرة إلا القليل من المؤسسات، منها مؤسسة AOL التي طرحت في بدايات ظهور الشبكة متصفحاً اسمه AOLpress لكنها أوقفت تطويره قبل خمس سنوات تقريباً، منظمة W3C تطور متصفح أمايا الذي يعمل كمحرر صفحات أيضاً، بإمكانك زيارة أي صفحة في الشبكة وتحريرها ثم حفظها في المزود دون الحاجة إلى برنامج FTP لرفع الملفات وإنزالها، هذه هي نفس فكرة الويكي لكن على نطاق أوسع بكثير.

مزود أباتشي يدعم أمراً هو HTTP PUT وهذا الأمر هو الذي يتيح لمتصفح أمايا حفظ الصفحات مباشرة إلى المزود، لكن يجب تفعيل هذا الأمر لكي يستطيع أي شخص تحرير الصفحات، هذا ما فهمته من قرائتي السريعة لموقع أمايا، لنتصور الآن كم هو جميل لو تمكن الشخص العادي من التعامل مع المتصفح على أنه محرر نصوص مثل Word وبدأ في تعديل الصفحات وتطويرها بدلاً من الاكتفاء بقراءتها، لنتصور فريقاً يقوم بتطوير موقع ما، وكل ما يستخدمه هذا الفريق هو متصفح فقط دون أي برامج أخرى، دون حتى برنامج ويكي.