الثلاثاء، 14 يونيو، 2005

كتاب: Free as in Freedom

لم أشتري هذا الكتاب، بل قرأت نسخته الإلكترونية، وقراءة كتاب إلكتروني عملية متعبة بالنسبة لي، أفضل شراء الكتب وقرائتها في أي مكان على قرائتها إلكترونياً في الشاشة، لكن عندما لا أملك ما يكفي لشراء صندوق مياه معدنية، لا أجد أمامي سوى أن أقرأ الكتاب إلكترونياً وأوفر على نفسي بعض المال.

[الكتاب](http://www.oreilly.com/openbook/freedom/index.html) يتحدث عن [ريتشارد ستالمن](http://www.stallman.org/) وحياته الشخصية والمراحل التي مر بها، سواء في دراسته التي كان متفوقاً فيها وبشكل كبير، وحتى عمله في معهد أبحاث ماساشوستس للذكاء الاصطناعي ثم خروجه من المعهد وإنشاء منظمة [البرامج الحرة](http://www.fsf.org/) وأنجازاته في مجال البرمجة.

بعد قراءة الكتاب أعتقد أنني أفهم ريتشارد ستالمن بشكل أفضل من قبل، فهو رجل يفتقر لمهارات التعامل مع الآخرين، وهذا أمر شائع بين محترفي الحاسوب والعلماء المتخصصين في مجالات علمية مختلفة، لذلك لا تستغرب إن قرأت أن ريتشارد تصرف بشكل غير مقبول في مناسبات عديدة، فكل ما يهمه هو تحقيق الرسالة التي تبناها وهي الكفاح من أجل الحرية، وبالتحديد حرية البرامج وحرية المعلومات، وعالمه الآن يدور حول هذه القضية فقط.

المشكلة في المواقع التقنية اليوم أنها تركز كثيراً على سلبيات الناس وتعطي صورة سيئة لهم، وأعني بالناس هنا المبرمجين ورؤساء الشركات التقنية وكل من له علاقة بالتقنيات، المواقع التقنية ووسائل الإعلام التقليدية لا تركز كثيراً على حسنات وإيجابيات الناس، لكن عندما يحدث خطأ ما تخرج لنا وسائل الإعلام بتغطية مجنونة للخطأ وتضعه تحت المجهر ويبالغ الناس في ردود أفعالهم، ومن لم يدرك هذا الواقع جيداً قد يؤمن بأفكار غير صحيحة.

كثيراً ما قرأت انتقادات حادة لريتشارد ستالمن، لكن بعد أن قرأت الكتاب رأيت أن الرجل لديه منطق واضح وصريح ولديه رسالة يكافح من أجل تحقيقها، هذه الرسالة سامية في معانيها وأهدافها، وهي الكفاح من أجل حرية المعلومة وحرية البرامج، وستالمن يركز كثيراً على الجانب الفلسفي والسياسي من هذه القضية، هذا التركيز أنسى الكثيرين منا أنجازاته التقنية، فهو من قام بإنشاء برامج مشهورة مثل [إيماكس](http://www.gnu.org/software/emacs/emacs.html) و[GCC](http://gcc.gnu.org/) وغيرها من البرامج والمكتبات التي يعتمد عليها لينكس الآن وتستخدم في أنظمة تشغيل مختلفة.

على أي حال، الكتاب متوازن في طرحه، يعرض الإيجابيات والسلبيات، وأنصح بقرائته لكل من لديه اهتمام بتاريخ التقنيات ومن لديه اهتمام بالبرامج الحرة.