السبت، 6 مايو، 2006

برامج الوسائط المتعددة الحرة

الوسائط المتعددة أعني بها ملفات الفيديو والصور والصوتيات، هناك مشكلة في عالم البرامج الحرة مع الوسائط المتعددة، في الحقيقة مجموعة من المشاكل، إحداها أن أنظمة التشغيل الحرة لا تستطيع التعامل مع ملفات الوسائط المتعددة التجارية مثل أم بي 3 وغيرها إلا بتثبيت بعض البرامج، في الغالب يكون تثبيت هذه البرامج سهلاً وفي بعض الأحيان صعباً، في بعض الأحيان يكون غير قانوني.

لو أردت أن يكون نظامك خالياً تماماً من البرامج غير الحرة ولا يخالف القانون ستضطر إلى التنازل عن إمكانية مشاهدة بعض صيغ الملفات خصوصاً تلك التي تنتجها شركة مايكروسوفت، وكذلك لن تستطيع مشاهدة ملفات فلاش، إن كنت أكثر مرونة وتتقبل استخدام برامج غير حرة ففي الغالب يمكنك أن تجعل نظام تشغيلك الحر يتعامل مع ملفات الوسائط المتعددة بدون مشاكل.

وقد طور مجتمع البرامج الحرة مواصفات حرة لملفات الوسائط المتعددة وهناك الكثير من المستخدمين الذين يفضلون استخدام هذه المواصفات بدلاً من الاعتماد على صيغ الملفات غير الحرة، أما البرامج فهي كثيرة وسنستعرض هنا بعض هذه البرامج، سواء التي تشغل ملفات الوسائط المتعددة أو تقوم بإنشاءها.

برامج الصوتيات

هناك المئات من برامج الصوتيات الحرة، ولا ألوم من يصاب بالحيرة من كثرتها وتنوعها، وهناك بالتأكيد برنامج ما من هذه البرامج يناسب احتياجاتك.

برنامج ريثمبوكس يأتي مع سطح المكتب جينوم، وهو برنامج قوي لتنظيم الملفات الصوتية والاستماع لها، يمكنك أن تقوم بإنشاء قوائم للملفات الصوتية وتستمع للإذاعات من خلال البرنامج، أما إذا أردت المزيد من الخصائص فعليك ببرنامج بانشي، الذي يستطيع التعامل مع أجهزة آي بود كما يمكنه إنشاء أقرص مدمجة صوتية، كما يمكن إضافة المزيد من الخصائص من خلال الإضافات كالتشارك بالملفات الصوتية والاستماع إلى بث الإذاعات في الشبكة والتعامل مع موقع آي تونز من أبل.

هناك برامج أبسط وأصغر حجماً مثل Muine وإكس أف ميديا.

هناك برامج لاستقبال التدوين الصوتي أو ما يعرف بالبودكاست مثل Juice والذي يعمل على نظام ويندوز وماك، وجي بودر

برامج تحرير الملفات الصوتية كثيرة، من أشهرها أوداسيتي الذي يعمل على نظام ويندوز وماك ولينكس ويمكنه تسجيل الأصوات مباشرة وتحويل الأصوات إلى ملفات رقمية وتحرير الملفات بأنواعها وإضافة المؤثرات الصوتية، هذا البرنامج يستخدم بشكل واسع في إنتاج ملفات التدوين الصوتي.

برامج الفيديو

لتشغيل ملفات الفيديو واستعراضها لدينا في عالم البرامج الحرة مجموعة جيدة من البرامج، من أشهرها أم بلاير الذي أستخدمه شخصياً لتشغيل معظم ملفات الفيديو التي توفرها المواقع، ونادراً ما يفشل هذا البرنامج في تشغيل ملفات الفيديو، ويعمل أم بلاير على أنظمة تشغيل مختلفة، من ضمنها ويندوز وماك وجنو/لينكس.

البرنامج الثاني هو في أل سي، وهو مشغل ملفات فيديو وملفات الصوتيات، ويتميز بدعمه لعدد كبير من أنواع الملفات وكذلك دعمه للكثير من أنظمة التشغيل بما فيها تلك التي تعمل في الأجهزة الكفية، ويمكنه أن يعمل كمزود وسائط متعددة لإرسال بث الفضائيات أو أفلام DVD عبر الشبكة.

البرنامج الثالث هو زاين الذي يستطيع تشغيل أفلام DVD واستقبال بث قنوات التلفاز وتشغيل أنواع متعددة من ملفات الفيديو، وهذا ما يمكن أن تفعله البرامج التي ذكرتها سابقاً.

أما برامج تحرير الفيديو فهي كثيرة، منها LiVES وكينو وPiTiVi وAvidemux وديفا.

شخصياً لم أجرب شيئاً من هذه البرامج، لكنني أفضل برنامج ديفا أكثر من غيره، السبب يكمن في الواجهة، لا أبالغ إن قلت أن واجهة هذا البرنامج هي أحد أفضل واجهات البرامج التي رأيتها، وموقع البرنامج يوفر العديد من لقطات الشاشة وعروض الفيديو التي توضح خصائص البرنامج، وقد طرح الإصدار الأول منه والذي يحمل الرقم 0.1، أي أنه لا زال في بدايته ولا زال أمامه الكثير لكي يحققه.

هناك برنامج آخر وهو Cinelerra الذي لا أنصح به إلا للمحترفين لأنه برنامج ثقيل وموجه للأعمال الاحترافية، وكما قرأت البرنامج يعاني من عدم ثباته وصعوبة واجهة استخدامه.

معظم هذه البرامج التي ذكرتها هنا تستطيع جلب ملفات الفيديو مباشرة من كاميرات الفيديو وتستطيع كذلك استيراد ملفات الفيديو والملفات الصوتية والصور وتستطيع التعامل معها لكي توفر للمستخدم وسيلة لدمج كل هذه المحتويات في ملف واحد.

برامج الصور

سبق أن تحدثت عن برامج التصميم الحرة لذلك لن أكتب عن برامج الرسم وتحرير الصور، لكن سأكتب عن برامج إدارة الصور واستعراضها.

أحد هذه البرامج ولعله أفضل هذه البرامج هو أف سبوت، وهو برنامج لتخزين وإدارة واستعراض الصور، واجهته سهلة بسيطة، فهو يوفر إمكانية تصفح الصور بطرق مختلفة، منها عبر شريط زمني يوضح عدد الصور التي حفظت في شهر ما، والأسلوب الثاني هو تصفح الصور عبر التصنيفات، ويوفر البرنامج خاصية تعديل الصور وتصحيح ألوانها ومقاييسها، كما يمكنه وضع الصور على قرص مدمج أو رفعها إلى موقع فليكر أو إلى برامج إدارة الصور في المواقع مثل غالري أو أورجنال.

يستطيع البرنامج استيراد الصور من الكاميرات أو من وسائل التخزين في جهازك مثل القرص الصلب أو الأقراص المدمجة، وعندما تقوم بتحرير صورة ما يحتفظ البرنامج بالنسخة الأصلية دون تغيير ويعرض لك نسخة أخرى معدلة، هكذا تستطيع استرجاع النسخة الأصلية متى رغبت في ذلك، كما يمكنه عرض الصور على كل مساحة الشاشة، ويمكنه إنشاء مواقع تعرض الصور.

جي ثمب هو البرنامج الذي يأتي مع سطح المكتب جينوم، وهو برنامج لاستعراض وتنظيم الصور، يمكنه عرض أنواع كثيرة من الصور كما يمكنه عرض الصور على كامل الشاشة ويمكنه تدويرها وعرضها بالأبيض والأسود، يمكنه كذلك استعرض الصور في القرص الصلب ووضع تعليقات لها وتنظيم الصور في مجلدات ومكتبات، ويمكنه تعديل ألوان الصور وأحجامها وحفظها بتنسيقات مختلفة، حقيقة البرنامج أفضل مما تصورت.

إقرأ أيضاً:

البرامج التي عرضتها هنا قليلة، وقد وجدت عشرات البرامج المميزة التي تستحق التجربة، حقيقة لم أكن أتصور هذا التنوع الكبير في البرامج الحرة، قضيت وقتاً طويلاً لكتابة هذا الموضوع لأنني اضطررت لقراءة الكثير من المواقع والبحث عن المعلومات، على أي حال للمزيد من البرامج عليكم بزيارة هذه الروابط:

  • DVDStyler، برنامج لإنشاء واجهات أقراص DVD.
  • GeexboX، توزيعة من جنو/لينكس لا تحتاج إلى تثبيت على القرص الصلب ومتخصصة في تشغيل أفلام الفيديو.
  • MPD، مشغل ملفات صوتية يعمل كمزود، يصلح للاستماع للملفات الصوتية عبر الشبكات والمواقع.
  • قسم برامج الوسائط المتعددة في فريشميت
  • قسم الوسائط المتعددة في KDE-Apps.org
  • قسم الصوتيات في جينوم فايلز
  • قسم الفيديو في جينوم فايلز
  • قسم برامج التصميم والصور في جينوم فايلز