الثلاثاء، 9 مايو، 2006

سليكيون غرافيكس: الكبار يسقطون!

أعلنت شركة سيليكون غرافيكس عن إفلاسها، ولا يعني ذلك أنها ستقفل أبوابها، إنما يعني أن الشركة تحتمي الآن بقانون الإفلاس الذي يتيح لها إعادة جدولة ديونها ومحاولة وضع حلول لمشاكلها المالية وقد تخرج من هذا الوضع بعد فترة وتبدأ من جديد في كسب الأرباح واستعادة ما فقدته من قيمتها.

هذا ما يتمناه الكثير من الناس وأنا منهم، إقرأ النقاش الدائر حول الخبر في سلاش دوت وأو أس نيوز وستجد عشرات الردود التي يعبر فيها أصحابها عن حزنهم لسماعهم هذا الخبر، من المحزن حقاً أن تعلن شركة مثل سيليكون جرافيكس عن إفلاسها، وهي شركة مبدعة كان لها تأثير قوي في سوق تقنيات الحاسوب، لكن الخبر لم يكن مفاجأة لأحد، لأن سيليكون جرافيكس ارتكبت العديد من الأخطاء في الماضي جعلتها ضعيفة في وجه منافسة شرسة.

مختصر تاريخ الشركة

أسس شركة سيلكيون غرافيكس جيم كلارك في عام 1982م، وجيم هذا رجل أعمال مغامر، أسس العديد من الشركات وقد كان لبعضها تأثير كبير مثل نيتسكيب وقد أدار سليكيون غرافيكس حتى بداية التسعينات ثم اتجه لإنشاء نيتسكيب ومن بعدها شركات أخرى.

بدأت سيليكيون غرافيكس بإنتاج حواسيب طرفية (Computer terminal) رسومية، هذا النوع من الحواسيب لا يعمل بشكل مستقل، بل يجب أن يتصل بحاسوب رئيسي كبير لكي يستطيع معالجة المعلومات، بعد ذلك أنتجت حواسيب رسومية كاملة، وأكرر كلمة رسومية هنا للتأكيد على أن الشركة تخصصت في مجال الحواسيب الرسومية منذ بدايتها وحتى اليوم.

كانت الحواسيب الأولى تعتمد على معالجات موتورولا 68000 بعد ذلك اعتمدت على معالجات MIPS وبدأت تدخل حواسيب الشركة إلى استوديوهات هولييود لكي تقوم بإنشاء المؤثرات الخاصة التي تستخدم في الكثير من الأفلام الشهيرة.

في منتصف التسعينات بدأت الحواسيب العادية تصبح منافسة لحواسيب وتقنيات سيليكون غرافيكس، ومن هنا بدأ تأخر الشركة وتراجعها لأنها لم تقم بعمل خطة استراتيجية للمنافسة القادمة، خرج بعض مهندسي الشركة لكي يعملوا في شركات منافسة مثل إنفيديا وATI.

في عام 1992م قامت سيليكيون غرافيكس بشراء شركة MIPS Technologies وتخلصت منها في عام 2000م، وفي عام 1995م قامت سيليكون غرافيكس بشراء شركة Alias والتي باعتها بعد ذلك في عام 2004م، وفي عام 1996م قامت بشراء شركة كري الشركة المعروفة والمشهورة بإنتاج السوبركمبيوتر، تلك الحواسيب العملاقة التي تقوم بمليارات العمليات الحسابية في ثانية أو أقل، لكن سيليكون غرافيكس باعت قسماً منها لشركة أخرى.

في عام 1999م قامت الشركة بإعادة تسمية نفسها وإعادة تصميم شعارها، فبعد أن كان اسمها Silicon Graphics أصبح اسمها SGI، وبدلاً من شعارها المكعب ثلاثي الأبعاد استخدمت شعاراً بسيطاً مشكلاً من الحروف الثلاثة، لماذا تتخلى الشركة عن شعارها القديم المشهور والمميز؟ كانت هذه الخطوة في رأيي غير موفقة، فلم يكن الخطأ في الشعار أو الاسم إنما في الخط الذي تسير عليه الشركة.

مؤخراً بدأت الشركة في التركيز على مزودات ألتكس التي تعمل بمعالجات إتانيوم وتدار بنظام التشغيل جنو/لينكس، هذه المعالجات تستخدم أيضاً في محطة العمل برزم التي تستخدم أيضاً نظام التشغيل جنو/لينكس، أما معالجات MIPS فلا زالت تستخدم في محطات العمل تزرو وفيول والمنتجين يستخدمان نظام التشغيل آيركس.

منتجات وتقنيات

هناك الكثير من المنتجات المميز لسليكون غرافيكس، أكتفي هنا بذكر أسماءها، وأبدأ بمحطات العمل:

أما التقنيات التي أنتجتها الشركة فهي كثيرة، وهذه بعضها:

  • OpenGL، نظام قياسي متفق عليه للرسومات ثلاثية الأبعاد، يستخدم في معظم أنظمة التشغيل وتدعمه الكثير من الشركات.
  • نظام الملفات XFS، وقد طرح كبرنامج حر في عام 2000م.
  • NUMAlink