الاثنين، 29 مايو، 2006

نظرة على أسطح المكتب الحرة

البرامج الحرة تتميز بالتنوع الكبير في الخيارات المتوفرة، هذا التنوع هو أيضاً مشكلة ﻷنه يعقد عملية اختيار برنامج مناسب، ولكي تختار برنامجاً من بين عشرات البرامج عليك أن تجربها، وكن حذراً عن طرح سؤال مثل: أيهما أفضل البرنامج الفلاني أم البرنامج الفلاني؟ لأنك ستجد عشرات الآراء بين مؤيد ومعارض، والقليل من هذه الآراء سيكون متوازناً، فلا تضيع وقتك.

اليوم سأتحدث عن أسطح المكتب وفي موضوع لاحق سأتكلم عن مدراء النوافذ المتوفرة كبرامج حرة، لكن قبل ذلك علي أن أشرح ما المقصود بأسطح المكتب ومدراء النوافذ.

في نظام ويندوز ونظام ماك هناك واجهة رسومية واحدة فقط، شركتي أبل ومايكروسوفت لا توفران خيارات مختلفة لواجهة النظام، ومن أراد تغيير الواجهة عليه أن يعتمد على برامج تنتجها شركات أخرى.

في أنظمة التشغيل الحرة، مثل جنو/لينكس يمكن للمستخدم أن يختار الواجهة الرسومية التي تناسبه، وهناك مئات الخيارات المتوفرة، فإن لم تعجبك واجهة بسبب التعقيد يمكنك أن تختار واجهة أخرى أكثر بساطة، وإن كنت تبحث عن المؤثرات الجميلة فهناك خيارات تناسبك، وإن لم يكن يعجبك شيء يمكنك أن تقوم ببرمجة الواجهة التي تريد.

سطح المكتب يختلف عن مدير النوافذ بأنه مجموعة من البرامج المتكاملة التي تهدف إلى توفير بيئة تساعد المستخدم على إنجاز أعماله والتحكم بالحاسوب، فإذا اخترت سطح مكتب معين ستجد فيه من البرامج ما يغنيك عن تثبيت أي برامج أخرى، بينما مدير النوافذ برنامج بسيط يتحكم بنوافذ البرامج وقد يحوي برامج صغيرة مساعدة، وقد تحتاج إلى استخدام برامج أخرى معه لكي تصنع لنفسك سطح المكتب الذي ترغب في استخدامه.

جنوم

سطح المكتب جنوم هو مشروع رسمي تابع لمنظمة البرامج الحرة وفي نفس الوقت هو مشروع مستقل بمنظمة خاصة، هذه المنظمة تقوم بإنتخاب رئيس لها كل عام، وهي مسؤولة عن إدارة وتطوير المشاريع المتعلقة بسطح المكتب جينوم.

بدأ مشروع جنوم في عام 1997م كردة فعل على مخاوف قانونية متعلقة بمشروع كيدي، سطح المكتب الوحيد في ذلك الوقت، فقد كان كيدي يعتمد على مكتبة QT لتطوير برامجه، وقد كانت هذه المكتبة برنامجاً تجارياً وليس حراً، لذلك أرادت منظمة البرامج الحرة إنشاء سطح مكتب يعتمد كلياً على البرامج الحرة، وقامت بإنشاء مشروعين، أحدهما جنوم.

اليوم جنوم يعتمد على أساس تقنيات كثيرة لن أتحدث عنها فهي لا تهمنا هنا، هذه التقنيات أتاحت له توفير دعماً جيد للكثير من اللغات ومن بينها العربية، والمشروع يركز كثيراً على قابلية الاستخدام ويحاول أن يلغي كل تعقيد، كما أن واجهته منظمة ومتناسقة، بمعنى آخر، لن تجد اختلافاً كبيراً بين البرامج وكيفية استخدامها.

جنوم يطرح إصدارة جديدة مرتين في العام، إحداهما في شهر مارس والأخرى في شهر إبريل، وفي كل إصدارة تجد تحسينات مختلفة على خصائص البرامج، وإضافات جديدة، في آخر إصدار لجنوم ركز المشروع على تحسين أداء سطح المكتب وقد كانت النتيجة رائعة، إذ لاحظ الكثير من المستخدمين أن سطح المكتب أصبح أصغر حجماً وأكثر سرعة، وقد كان في السابق يعاني من حجمه الكبير الذي لا يناسب الحواسيب القديمة.

البرامج التي تتبع مشروع جنوم كثيرة، منها متصفح إبفني الذي يعمل بنفس المحرك الذي يستخدمه متصفح فايرفوكس، وهناك برنامج إيفينس وهو مستعرض وثائق يمكنه أن يعرض ملفات PDF وأنواع أخرى من الملفات، وللبريد الإلكتروني هناك برنامج إفليوشن الذي يعتبر بديلاً لبرنامج أوتلوك من مايكروسوفت.

وهناك باقة برامج جنوم أوفيس التي تحوي برنامج محرر نصوص، وآخر للجداول الإلكترونية، وآخر لقواعد البيانات، وهناك عشرات البرامج الأخرى.

كيدي

بدأ مشروع كيدي في عام 1996م، وكما قلت سابقاً، المشروع كان يعتمد على مكتبة QT التي لم تكن حرة في ذلك الوقت، لكنها الآن حرة، وقد بدأ المشروع بسبب عدم وجود سطح مكتب لأنظمة يونكس، فما كان متوفراً في ذلك الوقت هي مجموعة برامج متفرقة.

مشروع كيدي الآن يعمل رسمياً تحت مظلة منظمة KDE في ألمانيا، والكثير من مطوري النظام يعيشون في ألمانيا أو أوروبا، والندوات التي تنظم حول المشروع تعقد غالباً في ألمانيا، ولينوس تورفالدس مطور لينكس يشجع على استخدام كيدي بدلاً من جنوم.

من ناحية عملية لا أجد اختلافاً كبيراً بين جنوم وكيدي، كلاهما سطح مكتب كامل، كلاهما يقدمان الكثير للمستخدم، وكل له فلسفة وأهداف مختلفة، فاستخدم ما يناسبك منهما.

أما عن البرامج التي يقدمها المشروع فهي كثيرة، فهناك طقم البرامج المكتبية كي أوفيس، وهناك مشروع خاص للبرامج التعليمية يحوي برامج رائعة تستحق التجربة، وهناك برنامج كونكرور الذي يعمل كمتصفح ومدير ملفات ويمكنه فتح الملفات واستعراضها.

أكس أف سي إي

مشروع Xfce هو سطح مكتب مختلف قليلاً عن بقية أسطح المكتب المتوفرة، فهو يركز على صغر الحجم وسرعة الأداء والبساطة في واجهة الاستخدام، وهو لا يقدم برامج متكاملة كما يفعل مشروع كيدي أو جنوم، لذلك عليك أن تختار البرامج بنفسك.

من البرامج التي ستأتي مع Xfce في إصداراته القادمة برنامج ثونار وهو مدير ملفات بسيط، لكنه في رأيي أفضل مدير ملفات متوفر لنظام جنو/لينكس، فقد صمم من البداية لكي يكون سهل الاستخدام ويقدم خصائص كافية ترضي معظم الناس، هذا البرنامج جاء بديلاً لمدير ملفات آخر هو xffm الذي يعاني من صعوبة واجهة الاستخدام وتعقيدها.

هناك برامج أخرى تأتي مع Xfce، مثل مشغل الملفات الصوتية xfmedia، محرر ملفات نصية، والعديد من الإضافات الصغيرة.

التوزيعات وأسطح المكتب

توزيعات جنو/لينكس المختلفة تأتي مع أحد أسطح المكتب، غالباً كيدي أو جنوم والقليل منها يستخدم Xfce، الكثير من التوزيعات تضع كل أسطح المكتب لكي تختار أنت ما يناسبك، شخصياً أستخدم جنوم وأرى أنه يقدم ما أريد، لكنني أنوي تجربة أسطح المكتب الباقية لكي أعرف سلبياتها وإيجابياتها.

إن لم تكن تعرف كيف تثبت أحد أسطح المكتب في توزيعتك وكيف تستخدمها فعد إلى موقع التوزيعة لأنك بالتأكيد ستجد معلومات كافية حول هذا الموضوع.

إقرأ المزيد